الرئيسية / أخبار دولية / الإثنين المقبل : العالم على موعد مع ظاهرة فلكية نادرة

الإثنين المقبل : العالم على موعد مع ظاهرة فلكية نادرة

يمر كوكب عطارد أمام قرص الشمس 13 مرة خلال قرن، وإحدى هذه المرات ستصادف يوم 11 نوفمبر 2019.

وستتمكن دول المنطقة العربية والشرق الأوسط، ومعظم قارات أوروبا وإفريقيا والأميركتين ما عدا ألاسكا، من رؤية هذا العبور الذى سيكون عبارة عن نقطة سوداء صغيرة ومستديرة تتحرك ببطء شديد عبر قرص الشمس.
كما يمكن رؤية عطارد من النصف الجنوبي للكرة الأرضية بشكل أسهل من رؤيته من النصف الشمالي. ومع ذلك، يحذر الخبراء من أنه سيكون من الصعب رؤية عبور عطارد، لأن النظر بالعين المجردة أو من خلال التلسكوب يعد خطيرًا جدًا على الرؤية.
وينصح الخبراء باستخدام ورقة بيضاء مثبتة أمام العدسة.

شاهد أيضاً

متابعات من الجزائر مع الاعلامي عبد الله دويم

متابعات من الجزائر مع الاعلامي عبد الله دويم حول موضوع العالقين في المراكز البرية التونسية …

error: محتوى محمي