الرئيسية / أخبار دولية / إغراق الأنفاق ومصير ذويهم.. عين عائلات الأسرى على نتنياهو

إغراق الأنفاق ومصير ذويهم.. عين عائلات الأسرى على نتنياهو

رغم أنها لم تغب لحظة فإن أنفاق  حركة حماس في غزة عادت إلى الواجهة بشكل لافت خلال الأيام الماضية بعدما أظهرت إسرائيل نية لإغراقها.

فقد أظهرت صور على ما يبدو القوات الإسرائيلية وهي تستعد لإغراق متاهة الأنفاق التي تستخدمها حركة حماس تحت قطاع غزة بمياه البحر، الأربعاء.

وقيل إن إسرائيل أكملت تركيب ما لا يقل عن 5 مضخات على بعد نحو ميل شمال مخيم الشاطئ للاجئين، والتي يمكنها نقل آلاف الأمتار المكعبة من المياه في الساعة، ما يعني أنها يمكن أن تغمر شبكة الأنفاق التي يبلغ طولها 300 ميل في غضون أسابيع، في خطة غايتها طرد مقاتلي حماس من الأنفاق وجعلها غير صالحة للعمل عن طريق إغراق النظام بمياه البحر الأبيض المتوسط، وفقا لصحيفة “ديلي ميل“.

ورغم اعتراف إسرائيل رسمياً بأن فكرة “إغراق الأنفاق” جيدة، لم تشر أبداً إلى مصير عشرات من أسراها مازالوا في قبضة حركة حماس التي أكدت مرارا أنهم محتجزون في شبكة أنفاقها، وفقا لصحيفة “وول ستريت جورنال“.

شاهد أيضاً

في اليوم الـ141 من العدوان الغاشم على القطاع، أعلنت وزارة الصحة بغزة، اليوم السبت، ارتفاع حصيلة ضحايا العدوان الإسرائيلي إلى 29606 شهداء و69737 إصابة منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي. وأشارت الوزارة، في بيان لها، إلى أن الاحتلال ارتكب 8 مجازر بحق المدنيين في القطاع خلال الساعات الـ24 الماضية، راح ضحيتها 92 شهديا و123 مصابا. وأكدت الوزارة، أنه لا يزال عدد من الضحايا تحت الركام وفي الطرقات، حيث يمنع الاحتلال وصول طواقم الإسعاف والدفاع المدني الوصول إليهم.

في اليوم الـ141 من العدوان الغاشم على القطاع، أعلنت وزارة الصحة بغزة، ارتفاع حصيلة ضحايا …

error: محتوى محمي